banner
جائزة دراسا لعلوم الرياضة تعتمد "مسرعات التطوير الرياضي في الألفية الثالثة" محورا للتنافس في دورتها السادسة

2021-04-09


اعلن مجلس جائزة دراسا لعلوم الرياضة عن فتح باب الترشح في الدورة السادسة للجائزة في التي تبدأ اعتباراً من 20 ابريل الحالي وحتى 30 فبراير 2020
كما اعتمد مجلس الجائزة عنوان "مسرعات التطوير الرياضي في الألفية الثالثة " كمحور للتنافس للدورة الجديدة .

وأكد الدكتور احمد الشريف رئيس الجائزة بأن هناك مسرعات للرياضة خلال الالفية الثالثة سوف ترسم المستقبل الرياضي، وهي ترتبط باستخدام التقنيات المبتكرة وتعتمد على الابداع والابتكار وترتكز علي العديد من الاتجاهات التي تعتبر ممكنات للرياضة والرياضيين حاليا ومستقبلا.

وأضاف الشريف بأن جائزة دراسا لعلوم الرياضة، تعد من الجوائز الرياضية العربية ذات الاستقلالية والمصداقية، حيث نبعت فكرة الجائزة قناعة بأن العلم هو أساس العمل والنجاح، مما رسخ رغبة اكيدة لتكريم المتميزين محليا وعربيا ودوليا مهنيا وعلميا ورياضيا ممن قدموا خدمات او أفكار أو برامج أو إنجازات كانت لها أكبر الأثر في النهوض بمهنة التربية البدنية والرياضة من خلال منحهم جائزة تحمل الاعتزاز والتقدير.


ويدعو المجلس الأكاديميين، والعاملين بمجال التربية الرياضية وعلوم الرياضة بالوطن العربي، للمشاركة بأبحاث ودراسات وإنجازات وأعمال علمية تتصف بالحداثة والأصالة وتحقق فلسفة وأهداف الجائزة للنهوض بالحركة الرياضية، على ان تكون جميع الأبحاث المقدمة للجائزة في الدورة السادسة (2019 – 2020)، ضمن محاور الجائزة.



محاور التنافس في الدورة السادسة للجائزة:
1. ممكنات المستقبل الرياضي
2. الابداع والابتكار في المجال الرياضي
3. تكنولوجيا تطوير الأداء
4. التكامل بين الخلايا الجذعية والجينات
5. اقتصاد المعرفة


فئات الدورة السادسة لجائزة دراسا لعلوم الرياضة:
أفضل بحث في مجال مسرعات التطوير الرياضي.
أفضل محاضر في إحدى مجالات مسرعات التطوير الرياضي.
أفضل مؤسسة تستخدم او تعزز مسرعات التطوير الرياضي.
أفضل ابتكار في مجال مسرعات التطوير الرياضي.

فئة جديدة للجائزة في المنتدى القادم لأفضل مشروع ريادي رياضي مبتكر في مسرعات التطوير الرياضي


قال الأستاذ الدكتور نادر شلبي رئيس اللجنة العلمية في الجائزة بأنه هدف هذه الفئة الجديدة التي أُستحدثت موُخراً، ترسيخ ثقافة التميز والريادة والابتكار، وتشجع التكامل بين الفكر والتطبيق من خلال القدرة على التعامل مع أهم التحديات والفرص في العالم، ودعمها عن طريق تطوير الحلول والنماذج من أجل تطبيقها على وجه السرعة.

وجاءت شروط التنافس في هذه الجائزة على النحو التالي:

أولاً: جائزة المنتدى التقديرية لأفضل مشروع ريادي رياضي مبتكر في مسرعات التطوير الرياضي
1. تمنح الجائزة لأفضل مشروع رياضي مبتكر في المجالات التالية:
• الذكاء الاصطناعي.
• البيانات الضخمة والمفتوحة.
• البلوك تشين.
• الطابعة ثلاثية الابعاد.
2. أن يكون العمل (المشروع المقدم) قد تم تطبيقه على أرض الواقع او تسجيله في جهة رسمية معتمدة.
3. يجوز التقدم لنيل الجائزة للأفراد والفرق البحثية ومراكز البحث.
4. لا يجوز الترشح في تلك الفئة التقديرية والفئات الأساسية للجائزة في نفس الدورة.
5.

ومن جهة اخرى يجوز لمجلس إدارة الاكاديمية تبني إحدى الأبحاث والمشاريع، أو الابتكارات او المؤسسات في حالة حجب تلك الفئة أو منحها مناصفةً، ومنح قيمة الجائزة لضمان تطبيق وتطوير (مسرعات التطوير الرياضي) وضمان تنفيذها وفق أفضل الممارسات المطبقة في هذا المجال وفق الشروط التالية:


• الحضور في المنتدى السنوي لجائزة دراسا وعرض الفكرة مبدئياً مع آليات التنفيذ.
• الالتزام بتطبيق أو تنفيذ المشروع خلال الدورة القادمة لجائزة دراسا لعلوم الرياضة.
• أن يكون حق لأكاديمية دراسا الصلاحية للترويج والتسويق وتوقيع الاتفاقيات اللازمة لإنجاح تطبيق المشروع.
• الا تتجاوز التكلفة التطبيقية القيمة المخصصة للجائزة في تلك الفئة.
• أن يتم التنسيق مع إدارة الجائزة نحو آليات التنفيذ والتطبيق.




مراحل الجائزة:

فتح باب الترشح/ 20 ابريل 2019
غلق باب الترشح/ 1 مارس 2020
إجراءات التحكيم/ 2 مارس 2020 – 15 مارس 2020
الإعلان عن الفائزين/ 16 مارس 2020